Pages

About me

31 Years old Egyptian Living in London since 2004 with my husband and my two daughters..Member editor for the Egyptian magazine (Kelmetna)since 1999.... Finally, I have my own space to share with my readers :) SIMPLE WORDS 4 EASY LIFE

Sunday, October 22, 2006

خواطـــــــــــــــر.. ضربة صغيرة بحكمة كبيرة


من فترة كنت أشعر بمرارة وقلبى يعتصر ألماً لبعض الأحداث التى حدثت لى ولزوجى خصوصاً فى شهر رمضان.. والتى لا ادرى لماذا هذا الشهر بالذات!! وكنت دائما أُحدث نفسى وأتساءل لماذا يحدث لنا ذلك؟؟ لماذا لا نخرج من حفرة غير ونقع فى ماهو أسوأ؟ لماذا وصلنا لمرحله أننا لا نعرف -الألم- آتى من أي أتجاه؟ لماذا قبل أن نفوء من موضوع نجد غيره يلحق بنا قبل حتى أن نلتقط نفسنا؟
ولكنى فى النهاية لا أجد بين دموعى وتساؤلاتى غير أن أحمد الله الذى ليس لنا سواه.. فلشكوى لغيره سبحانة وتعالى مذلة..
حتى جاء الأمر الذى شعرت أنه طعنه فى قلبى الضعيف أو هكذا أعتقدت.. الكُل يعلم أنى لم أعمل منذ عامين أى منذ أن وطأت قدماى أرض لندن.. ومنذ أسابيع قليلة جاءتنى الفرصة الذهبية للعمل.. وليس ذلك كل شئ ولكن أيضا العمل فى المجال الذى أعشقه ولا أريد سواه وهو الصحافة..
كم كانت فرحتى بهذا العمل حتى من قبل أن أرى المكان أوالعاملين به..كم كانت فرحتى لدخول هذا المجال فجأة وبدون تخطيط منى.. فقد كانت -وسطة- من أحد الأمهات المُحببين إلى قلبى فى لندن..
لذلك ذهبت أول يوم للعمل دون أن أسأل عن الراتب أو عن حقوقى فى هذا المكان.. لأعتقادى وبنيه صافية أنى لا اريد أحد أن يقول علىّ مادية.. فتخيلت أنه من الأفضل أن يروا عملى أولاً.. ثم يأتى الكلام عن الماديات فيما بعد.. وهذا إن دل فأنه يدل على قلة خبرتى بمجال العمل والحقوق والواجبات وخصوصاً فى مثل هذه البلاد..
وبعد أول يوم عمل.. فكرت فى كيفية التصرف مع أبنتى للعمل طوال الأسبوع فى مقرالجريدة.. لأنى لا أُحبذ العمل من البيت.. ولكنى فوجئت بالأسعار المتغالى فيها فى الحضانات الخاصة.. فالحضانة يصل سعرها إلى سبعمائة جنيه أسترلينى أو أكثر فى الشهر.. وبحسبه بسيطة أجد أنى سوف أصرف على العمل والحضانة وليس العكس.. فشعرت بالأحباط الشديد.. وحزنت وقلت فى نفسى اليوم التى تأتى لى الفرصة على طبق من ذهب.. تقف روشى عائق لى ولا أستطيع التصرف فيها.. فأرسلت ميل إلى صاحب العمل أشرح له الأمر.. وأطلب منه أن يقول لى المُرتب الذى سأتقضاه لأحدد عليه مصاريفى.. مع الأعتذار أنى ليست مادية ولكنى أريد أن أخرج من حيرتى ولأُدبر أمورى لحماسى الشديد للعمل معهم..
وأُفاجأ بتجاهل صاحب العمل لى تماماً.. لدرجة أنى أتصل به فلا يرد على مُكالماتى.. لا أستطيع وصف شعورى لكم وقتها.. وكأنه جرح لن تقوى عليه الأيام.. -وصعبت عليا نفسى- ولم أدرى ماذا فعلت ليكون ذلك هو رد الفعل!! وبرغم أن الجميع حذرونى من العمل مع عرب والمصريين بالأخص فى بلاد الغُربة.. إلى أنى لم أتوقع للحظة أن هذا هو الأسلوب المُتبع.. فهل أنا مذنبة لأنى أُطالب بحقى؟؟ هل هى جريمة أنى أريد أن أضع النقط فوق الحروف حتى لا يهدر أحد منا حق الأخر؟؟ والمفاجأة أن بعد هذا التجاهل المُسىء لكرامتى وذاتى، اُفاجأ بنشرهم لمقالة لى سبق وقد رفضوها بحجة أنها قد تُفهم أن الجريدة تأخذ الطيار الدينى.. لأنها كانت عن وصف رمضان فى لندن.. وذلك لأنهم كانوا مازلوا فى بداية الطريق.. ولم تخرج الجريدة إلى النور بعد..
أعترف أنى تحسرت كثيرا.. ولكنى لا يشرفنى العمل مع ناس لا تتقى الله فى عملها ولا فى العاملين معها.. ولكنى أعترف ايضاً أنى بكيت بمرارة أعتقادا منى أنه حسد والنفس المريضة لا تريدنا أن نفرح.. وكأن (الكحكة فى يد اليتيم......) وتساءلت لماذا لا تريد الناس لنا الخير؟؟ لماذا عيناهم وأحقادهم تتبعنا فى كل خطواتنا!! وكأننا لا يجوز لنا أن نفرح مثلهم.. هل لأننا طيبين زيادة عن اللزوم؟؟ أو بلغة البعض أننا - ساذجين- لأننا لا نخفى أسرارنا عن أحدا!! أعتقاداً مننا أننا نريد الجميع أن يفرحوا لفرحنا!! هل لأننا نحب الخير للناس.. ونعتقد أنهم سيعاملونا كما نُعاملهم!! هل لأننا -عُبط- كما يقول البعض الأخرلأننا لا (نُدارى على شمعتنا .....)!! فهل أنتهت المعانى الحلوة من هذا الزمن؟؟ والكل يقول - يلا نفسى- وأصبح لا فرح بين الناس لبعضها البعض.. فالكل يريد السعادة والراحة لنفسهُ فقط ومن بعده الطوفان؟؟
تساؤلات كثيرة مرت بخاطرى هذا اليوم.. ولم أستطع غير البكاء على اللبن المسكوب..
ولكن بعد مدة ليست بكبيرة جاء موقف ليفوقنى ويقول لى أن ما حدث ليس نهاية العالم..وفى من هو أهم.. ففى يوم وقعت أبنتى من الدور الأول على سلم داخلى لمنزل أحد الصديقات حوالى ثلات أمتار لأسفل.. فجأة لم أجدها أمامى.. فجأة شعرت أننى فى كابوس أريد الأستيقاظ منه فى لمح البصر.. فجأة وبدون أن أشعر جريت عليها كالمجنونة لأرى ماذا أصابها.. نزلت على السلالم ودموعى تسبقنى.. نزلت وقلبى يدق دقات سريعة على وشك الخروج من مكانه وأحتضانها للأطمئنان عليها.. مرت ثوانى قبل أن أراها وكأنها ساعات.. أحتضنتها بيدى وبقلبى وكل جوارحى.. أحتضنتها بدموعى الساخنة التى كانت تنزل بغزارة أمام جميع الموجودين دون ان أمنع نفسى من إخفائها.. كانت أبنتى تبكى من الألم والمفاجأة.. وأنا أبكى عليها ويعلم الله كم كانت صدمتى التى تحمّلها قلبى بشجاعة ولكن بضعف فى نفس الوقت.. مع المراعاة أنى أحمل جنين فى الشهر الخامس ولا أستطيع تحمُل مثل هذه الصدمات..
جاءت الأسعاف فى أقل من دقيقتين لنذهب بها إلى المستشفى.. لم تُفارق أبنتى حُضنى حوالى ثلات ساعات من وقت الحادث حتى أنتهوا من كل الفُحوصات للأطمئنان عليها وعلى كل مكان بجسمها، أنه بفضل الله سليم.. بعد أن كانت نزفت الكثير من فمها وأنفها.. ولكن أحمد الله أنه قدر ولطف وحفظ البنت مما لا نعرف ولا نريد أن نعرف ماذا كان سيحدث.. فمن يرى الحادث لا يقول أنها سوف تخرج منهُ سليمة.. ولكن هذا فضل من الله ودعاء الوالدين الذى دائماً وأبداً حارسنا وحامينا..
قد يكون ذلك أبتلاء من الله.. وقد يكون تنبيه وعقاب صغير لي على أن الدنيا لن تقف أمام عمل قد ذهب من يدى من غير سبب.. قد يكون ليس خير لى.. والأكيد أن الرسالة قد وصلت وفهمت معناها جيداً: هو أن عُمر أبنتى ما ستقف عائق لى يوماً ما.. ولكنها هبه من الله.. قد أعطاها لي لأشكرهُ وأحمدهُ عليها دائماً.. فيوجد الكثيرمن هم محرومين من هدية الأبناء..
لا يسعنى غير أن أشكر الله على نعمهُ الكثيرة.. التى قد تكون أمام أعيُننا دائماً فلا نراها غير وهى على وشك الضياع.. والمؤمن دائماً مُصاب..
قد تعلمت الدرس وأدعو الله أن يحفظ أبنتى ويحفظنا سواء من الحسد أو من أى شر..
وأتمنى أن يكون هذا الدرس العملى مفيد لكم أنتم أيضا فى حياتكم.. فلنتعلم من أخطاء غيرنا حتى لا نصل إلى ما لا يُحمد عُقباه..
وكل عيد فطر وأنتم بصحة وسلامة
رحاب المليـــــــــحى

9 comments:

Anonymous said...

7asbyee Allah we ne3m el wakeyel
el 7arameya ketroo awyee, rabna y3wad 3aleyekee fe el sho3'l
we el 7amdo le Allah eli habeyek roshy marteen
we rabna ydemeha 3aleyekee ne3ma

we ana 3ayez adeef 7aga

ntyee law 7asa ineyek ta3esa youm, En sha2 allah rabna hay3awadeyek youm tekonyee feeh sa3eda zaee ma kontyee ta3esa 2abl keda

fa el 7amdo llillah en el ayam el we7sha betgyee we intyee adra testa7myeleha
we en sha2 allah bokra haykoon el fara7 we el sa3ada.

Rabna ykremena game3an.
Ahmed shehata

Masry said...

بيقولوا المؤمن مصاب
والرسول عليه الصلاة والسلام بيقول : إن الله إذا أحب قوماً ابتلاهم فمن رضى فله الرضا ون سخط فله السخط
الموضوع لذيذ رغم انه مليان احباط
استمرى

Anonymous said...

Msa ya Rehab...Walahi really taken by your story, but just remember its only the wise and faithful person that puts two and two together and links events like you did...and that is what's important- to learn from our actions and be determined to improve.

Jazaki Allah Kheir for the reminder :)
Sara

Anonymous said...

Hi ya hoba
been along time
its obvious that you have faced a rough time , ma3lesh kollo f mezan 7asanatek inshaa Allah
and thank god rusha is fine w rabbena ykhaleehalek el 3afreeta deh :)
3ala fekra im sure this job opportunity is gone because allah is hiding a greater one for you ;)

always keep in ur mind that " enna ma3 al 3osr yosra "

I hope to see you soon

Kol sana wento tayebeen

Fanta

Anonymous said...

dear Rehab,
you made me stop breathing.. Alhamdullah that your lovely daughter is fine..
yes, i agree with u is to be away from certain egyptians is a blessing.. i think you need to depend on yourself to find a work and working from home suits your family demands..
anyway take care and happy Eid to all of you..

Nehal

Anonymous said...

Dear Rehab,
Kol sana wenty tayeba.. Fe3lan Rabena yekon fi 3onk, you had suffered alot lately, but isa Farag Allah is so close, As you mentioned, you learned the lesson.. we pray for you and hope God accepts the prayers

Sherif & Marwa

Anonymous said...

yes Hoba u r right, this is life, it never comes with what u want, it's GOD who do everything even if u don't like it. it hurts at first but we must all know that it's GOD wills so el 7amdolela 3ala kol she2.
el 7amdolela.

Anonymous said...

WOMANs SUPERVIAGRA
PURCHASE CHEAP CIALIS ONLINE & GET SPECIAL GIFT....
BUY LOW-COST VIAGRA ! HALF-PRICE CIALIS ! CHEAP LEVITRA !
BUY CHEAP VIAGRA.LOW-COST CIALIS.HALF-PRICE LEVITRA

Anonymous said...

WOMANs SUPERVIAGRA
BUY CHEAP CIALIS ONLINE. LOW-PRICES ONLINE PHARMACY..!!
BUY LOW-COST VIAGRA ! HALF-PRICE CIALIS ! CHEAP LEVITRA !
BUY CHEAP VIAGRA ONLINE
BUY CHEAP CIALIS
HALF-PRICE CIALIS...LOW-COST LEVITRA...CHEAP VIAGRA...
BUY LOW-COST VIAGRA ! HALF-PRICE CIALIS ! CHEAP LEVITRA !

BUY HALF-PRICE VIAGRA.DYSFUNCTION ERECTILE NEW MEDS
ACNE MEDICINE ONLINE
CHEAP ACCUTANE
WHAT IS ANTHELMINTICS
low-cost albenza
ANTIBACTERIAL MEDICINE & CARE
buy low-cost amoxil
AMPICILLIN ONLINE

low-cost ampicillin
BUY CHEAP BACTRIM
BACTRIM ONLINE
NEW DRUGS & PILLS… SUPER-VIAGRA…
ciallis
BUY CIPRO ONLINE
cipro otitis media
BUY CHEAP DIFLUCAN ONLINE

p://www.antifungalforum.kokoom.com/buy-cheap-diflucan.html>buy cheap diflucan

BUY CHEAP SUPER VIAGRA ONLINE AND SAVE 70 % OF MONEY...
FIND CHEAP CIALIS ONLINE HALF-PRICE PHARMACY
BUSINESS CREDIT CARDS ONLINE