Pages

About me

31 Years old Egyptian Living in London since 2004 with my husband and my two daughters..Member editor for the Egyptian magazine (Kelmetna)since 1999.... Finally, I have my own space to share with my readers :) SIMPLE WORDS 4 EASY LIFE

Friday, June 08, 2012

حلم لم ولن يتحقق


كنت زى اى بنوتة بحلم بزوج يكون كل حاجة فى حياتى.. زوج يحتوينى، يحبنى، راسمة ف خيالى صورته ومواصفاته ومستنياه يجي يخبط على بابى

قابلت كذا شاب، بس مفيش حد فيهم كان شبه الصورة اللى انا رسمها ف خيالى.. لحد ما جه اللى قلت عليه، هو ده

كنت حاسة ان ربنا ادانى اكتر ما كنت اتمنى.. ملاك فى صورة انسان.. وفعلا اتجوزته ، ومع الوقت بدأت عيوبه تبان.. واكتشفت انى متجوزة شيطان مش ملاك.. القناع اللى كان حاطه ع وشه بدأ مع الوقت يتلاشى ويبان وشه الحقيقى..

حاولت استحمله واستحمل اسلوبه البشع فى تعامله معاية عشان خاطر ولادنا الاتنين.. بس مع الوقت ماقدرتش واتطلقت منه

قررت اعيش لولادى ولا عايزة أحب ولا اتحب.. اعيش عشان اربيهم تربية كويسة.. احاول اتناسى جروحى، بحضنهم الدافى وكلمة (ماما) اللى بتهون عليا كل تعبى لما اسمعها منهم

وفعلا فضلت عايشة بيهم وليهم، لحد ما فات على طلاقى حوالى 4 سنين، وبقى عندى 29 سنة وانا راضية وساكتة.. بحاول أتاقلم مع الوضع اللى انا فيه ومع الوحدة اللى حاسة بيها.

بدأت اخرج مع أصحابى واكلمهم شات.. محاولة منى انى اعيش حياتى فى الحد المسموح بيه لوضع زوجة مطلقة عندها اطفال.. ودايما كنت بحاول يبقى فيه حدود وخطوط حمرا، عشان لا حد يبص لى بصة غلط ولا يقولى كلمة تكسرنى أو تجرحنى

كان فيه فى شلة أصحابى شخص لا اطيقه ولا يطقنى.. لله ف لله كدة.. لكن مع الوقت بدأنا نتكلم.. ونقرب من بعض أكتر..

بدأت أنجذب له وحسيت إن المرة دى هختار صح وان هو ده الشخص اللى طول عمرى بحلم بيه.. حد بيخاف عليا، بيحترمنى، مش بيستهزىء بكلامى، بيسمعنى، بيحب أهله ومش بيحب يزعلهم.. ودى اكتر حاجة طمنتنى من ناحيته، من منطلق اللى له خير ف اهله......

ماكنتش بتكلم معاه ف أمورى الشخصية عشان كان لسه بالنسبة لى حد غريب.. ومازلت مش مقتنعة قوى انى ممكن احبه، ده انا كنت مش بطيقه..

كان اقصى حاجة يعرفها عنى انى مريت بتجربة فاشلة وانى أم لطفلين..

بس هو كان فاصل تماما ما بين انى أم، وما بين البنى ادمة اللى بقى يرتاحلها ويحب يتكلم معاها..

حاولت اوصل له أكتر من مرة ان مينفعش تفصل ما بين كونى أم وما بين كونى فلانة.. انا الاتنين، ويا ترضى بيا كدة يا مش هينفع

ماكنش مصدقنى فاكرنى بهزر إنى أم لطفلين، لحد ما وريته صورتى مع أولادى.. فجأة لاقيته اختفى من حياتى..

عذرته قلت اكيد بيحاول يتكيف مع الوضع.. وانا من جوايا نار قايده.. عمالة افكر لو حصل وارتبطنا ازاى هاوفق ما بينه وما بين ولادى؟ ويا ترى هو نفسه هيعرف يبقى ليهم أب؟

بعد فترة رجع ظهر تانى فى حياتى، وكانت حجته إنه بيختبر مشاعره.. إديته عذره برضه

بس كنت حاسة انه بدأ يبيع، اتغير، مابقاش زى الاول، اهملنى، كل ما احتاجه مالقيهوش، مرة بحجة انه مشغول جدا ف شغله.. ومرة بحجة كان عنده ظروف مع عيلته وهكذا

ومع ذلك بدأت أوهم نفسى ان علاقتنا ناجحة وهتستمر.. اخترت الشقة اللى هنعيش فيها.. واخترت فستان فرحى.. وحلمت أو وهمت نفسى بمعنى أدق

كان نفسى فى موقف يثبت لى فيه إنه على قد المسئولية وبيحبنى.. ولكن للأسف كل مرة بحجة شكل وبهروب شكل

وف الاخر اكتفى برسالة ع الموبيل يعتذر لى فيها انه مش هيقدر يكمل معاية المشوار عشان ظروفى.. وانه حابب يرتبط بإنسانة يبقى هو أول واحد فى حياتها

يااااااااااه اكتشفت ده بعد 9 شهور كلام ومقابلات ما بينا.. ويوم ما قررت تهرب هربت زى الفيران، حقير برسالة على الموبيل..

حسبى الله ونعمة الوكيل

رحاب المليحي


15 comments:

YA♥SA said...

في ستين سلامة ..أقولك ايه بس بصي أحسن انه ظهر علي حقيقته أحسن لما تدبسي في واحد زي دا ..احمدي ربنا وربنا هيعوض بأحسن منه مليون مرة وربنا يسعدك يارب بحب كتاباتك جداا هائلة

Hoba EL Arouba said...

تسلمى يا قمر
بس دى مش قصتى اكيد :)

Anonymous said...

اللي ما تتسمى
true story ?

Anonymous said...

Ahmed Elnadeem
مش ذنب الاتنين اللى اختارتيهم خطاء انتى المخطئه فى اختيارك

Anonymous said...

Enas TheQueen
حلوه اوي يا هوبا واجمل حاجه انها حقيقه اوي

Anonymous said...

Samah Gebril
رائعة ياحوبا ربنا يوفقك دايما بتبهرينى ..قصصك واقعية ..اسلوبك تلقائى ....كنت وسأبقى وحيدة

Anonymous said...

Waleed Deia
فى نهايه الرساله وصفتيه ب ( حقير ) علشان سابك
من الحبيب الى ال حقير كده فى لحظه واحده ؟
واضح ان العيب فيكى انتى ... صاحبه مزاج متقلب ... عايزه الشخص اللى قدامك على مزاجك والا يبقى (شيطان ) أو ( حقير ).
أنظرى الى عيوبك

Anonymous said...

‫Sozy
جميلة اوووى بجد تسلم ايدك

Anonymous said...

Ahmed Yousif
معلش ربنا يكرمك بابن الحلال اللي يصونك ويقدرك ويكون اب رحيم باولادك اللهم امين....

Anonymous said...

الحسن فايز
القصه جميله جدا بس الصوره النفسيهفي الموضوع فيها اكتر من نقطه هي تشكر على قرار تربية الابناء ولكن الوحد مش حل الابناء دائما يحتاجون للطرفين معا مش اي واحد بمفرد بسالمشكله ان الاب لا يصلح والبديل صعب بس هي عندها مشكله في الختيار اول مره وفي الثانيه الحروب من الوحده كان السبب اما للشخص الثاني فهو اقل ما يقال عليه انه متدني الفكر ليه اترك شخص مناسب لي لسبب يخليني اتمسك بيه اكتترر فهناك عقليات كثيره من الرجال للاسف تؤيد ذلك المنطق الاعمى الظالم
**نصيحه لاتستسلم للوحده مهما اشدت الظرف ولا اعشق الوحده فانها الموت البطئ وابحث دائما ما دمت حي عمن يراك باكملك ولا ان يرى جزء ولا يرى جزء اخر

LoSt DreAm said...

رااااااااااائعة جدا
ربنا يوفقك يا عسل

حسن ارابيسك said...

الحقيقة ده نموذج حقيقي وواقعي لسيدات كتير جدا مطلقات سواء لهم أبناء أو لا تقابلهم نفس مشكلة الارتباط بانسان أخر دون أن يحسب عليهن تجربتهن الأولى والتي ليس لهن فيها أي ذنب
تحياتي
حسن أرابيسك

EZ Small Business Center said...

مجهود ممتاز ولكن يمكنك ايضا كسب المزيد من المال من هذه المدونة من خلال مشاهدة اجمد كورس في العمل من المنزل والربح من الإنترنت على موقع - cairohomebusiness.com كورس العمل من المنزل والربح من الإنترنت

Anonymous said...

Ganga Hoba
ومااكثرهم في الدنيا

نوال said...

أكثر من واقعية ...بل هي ملاصقة لنا وفي جلدنا ...والأسوأ أننا نختصر مشاعرنا في كلمات هزيلة على الموبايل ...سلمت الأنامل